«

»

Print this مقالة

« العطارة » مهنة تراثية مستمرة رغم التطور العلمي

« العطارة » مهنة تراثية مستمرة رغم التطور العلمي

تعتبر مهنة العطار من المهن التراثية الشعبية توارثها الأبناء عن الأجداد رغم أنها مهنة تدرج اليوم تحت مسمى الطب البديل حيث كان عطار أيام زمان موسوعة في مهنته فهي مهنة تخصصية
تحتاج لخبرة واسعة تصقلها تكرار التجارب ومراقبة النتائج

وتشتهر محلات العطارة في ايامنا
ببيع الكثير من النباتات الطبيعية كالبابونج والكمون والكزبرة وحبة البركة والشمّر والسماق والزيزفون والزنجبيل والورد الجوري والبنفسج والزعتر البري بأنواعه بالإضافة الى العديد من أنواع الأعشاب والنباتات والتوابل والزيوت والعطورات.

وفي مدينة حمص هناك عدد من المحلات القديمة ذات شهرة بهذا المجال فعلى سبيل المثال لا الحصر محل الأتاسي لصاحبه وصفي الأتاسي ومحلات طليمات والطرشة وعيون السود “روائح الفردوس” وغيرهم

وإجمالاً كان لسوق العطارين في #حمص وقعٌ خاص لكل من يطأه، هذا السوق حاله كحال أسواق حمص #الأثرية حيث احتفظت بتاريخها وتراثها لتبث في نفس زائرها عبق #التاريخ الذي خلّفه الأجداد

اعداد : نضال الشبعان

#قصة_حمص

https://facebook.com/homscitystory

Permanent link to this article: http://homsstory.com/%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%b7%d8%a7%d8%b1%d8%a9-%d9%85%d9%87%d9%86%d8%a9-%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d8%ab%d9%8a%d8%a9-%d9%85%d8%b3%d8%aa%d9%85%d8%b1%d8%a9-%d8%b1%d8%ba%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b7/

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يمكنك استخدام هذه HTML الدلالات والميزات: