Tag Archive: عقارب

قصة رصد حمص من العقارب والحقيقة العلمية

Homs and scorpions

هناك الكثير من العبارات التي تتردد على شفاه أهل حمص لكل منها حيثيات تختلف عن الاخرى وعلى سيبل المثال يقولون : (( #حمص_مرصودة ))
فما هو هذا الرصد .. وما هي القصة … ؟
يقال أنّ حمص مرصودة من العقارب و الحيّات فلا يعيش بحمص أي عقرب أو حيّة و لا يدخلان إليها كما أتربة حمص تشفي من لسع العقارب .
في البداية نستعرض ما قاله المؤرخين حول هذه القصة و المثير في هذا الموضوع اتفاق عدد من المؤرخين على هذا , فيورد الإدريسي في كتاب نزهة المشتاق في أختراق الآفاق :

(( وهي مطلسمة لا تدخلها حية ولا عقرب ومتى أدخلت على باب المدينة هلكت على الحال وبها على القبة العالية الكبيرة التي في وسطها صنم نحاس على صورة الإنسان الراكب يدور مع الريح حيث دارت وفي حائط القبة حجر عليه صورة عقرب فإذا جاء إنسان ملدوغ أو ملسوع طبع في ذلك الحجر الطين الذي يكون معه ثم يضع الطين على اللسعة فتبرأ للحين … ))

وقد ورد في صبح الأعشى ج 4 ص 76 في معرض الحديث عن عجائب بلاد الشام بأنه في حمص قبة تدعى قبة العقارب وهي بالقرب من مسجدها الجامع ( إذا أخذ شيء من تراب حمص وجبل بالماء وألصق بداخل تلك القبة وترك حتى يجف ويسقط بنفسه من غير أن يلقيها أحد ثم أخذت ووضع منها شيء في بيت فلا يدخله عقرب أو في قماش لا يقربه أيضاً وإذا ذر منه على عقرب أخذها مثل السكر فربما زاد عليها فقتلها بل قيل ذلك لا يختص بالقبة بل بعامة أرض البلد كذلك حتى لا يدخلها عقرب إلا مات بل لا يقرب ثياباً ولا أمتعة عليها غبارها .. )

💡 الحقيقة العلمية

الدكتور “دارم طباع” مدير مشروع حماية الحيوان في سورية قال: «حسب بعض المراجع العلمية التي قرأتها تبين أن تربة “حمص” غير قابلة لتكاثر العقارب فيها وذلك ناتج عن ارتفاع نسبة الزئبق في التربة مما يؤدي إلى قتل بيوض العقارب ويجعل هذه المفصليات غير قادرة على التكاثر.. وبالرغم من ذلك أتوقع وجود مجموعة أخرى من العناصر الموجودة في التربة والتي تؤدي لعدم اقتراب العقارب من تربة “حمص”. وهذا ينطبق فقط على العقارب حيث تعد تربة “حمص” وخصوصاً في المنطقة الغربية منها تربة خصبة لتكاثر أنواع أخرى سامة كذوات المئة رجل (أم الأربعة والأربعين) وما تسمى (الكاتربلر) التي لا تزال تتواجد بكثرة في تلك المناطق».

الدكتور “حكم الدقاق” رئيس قسم الثروة الحيوانية بـ”حمص” قال: «أعتقد أن السبب العلمي لعدم عيش العقارب في “حمص” هو وجود الزئبق في تربتها وهو يعتبر مادة سامة بالنسبة لهذا الكائن، ومن خلال عملنا وجولاتنا الميدانية لم نصادف وجود العقارب لم نسمع عن وجودها في “حمص” والبساتين المحيطة بها».

من جهته الدكتور “سمير شمشم” رئيس قسم التربة واستصلاح الأراضي في كلية الزراعة –جامعة البعث- قال: «باعتقادي أن وجود نسبة عالية من الزئبق في تربة “حمص” يمكن أن يؤدي إلى إحداث أضرار في العقارب أو ببيوض هذه المخلوقات وبالتالي ذلك يؤدي إلى ابتعاد العقارب كلياً عن هذه المنطقة الحاوية على الزئبق».

اعداد ✏ #قصة_حمص

المصادر:
نزهة المشتاق في أختراق الآفاق للإدريسي
معجم البلدان لياقوت الحموي
صفحات من تاريخ حمص(إيلي شهلا)
جريدة العروبة 5 شباط 2009

https://facebook.com/homscitystory

Permanent link to this article: http://homsstory.com/%d8%ad%d9%85%d8%b5-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%b9%d9%82%d8%a7%d8%b1%d8%a8/