قصة طنين الاذن في المعتقدات الشعبية

طنين الاذن يحمل معانٍ ورموزاً في المعتقدات الشعبية ويرى العامة أن طنين الأذن اليمن فأل حسن.

طنين الاذن

 والشخص الذي تطن أذنه اليمنى يفسر ذلك بأن شخصاً ما يذكره بخير وهم يعتقدون بأن طنين الأذن اليسرى يعني أن شخصاً ما يغتابهم ويذكرهم بسوء

ويرددون في هاتين الحالتين عبارة (خير.. خير إنشاء االله)

اختلاف بالرأي!

وفي بعض الأوساط الشعبية إذا طنت أذن أحدهم فإنه يعتقد أن أحداً ما يذكره في تلك الساعة.

فيضع يده على أذنه ثم لا يزال يذكر أسماء من يظن أنهم ذكروه بعد أن يسد أذنه بوضع يده عليها.

فإذا ذُكر الاسم الذي كان يذكره سكت الطنين، فيما يعتقد بعضهم عكس ذلك أي أن طنين الإذن اليمنى شر وطنين الإذن اليسرى فأل حسن.

علمياً

هناك دراسة للأكاديمية الوطنية للعلوم تفسر بأن طنين الاذن يأتي نتيجة لـ انسداد جهاز الإرسال العصبي في المخ

وعرفت المؤسسة أن الطنين بأنه وعي حسي للصوت في عدم تواجد أي صوت فعلي خارجي

فيسمع الشخص المصاب بطنين الاذن بأصوات اجراس او صفارات ويمكن ان يكون الصوت في كلتا الاذنين.

 كما يمكن ان يكون ذلك الصوت متوسط او شديد الا انه يصبح اكثر وضوح في الامكنة الهادئة مما يؤدي الى صعوبة في النوم.

يعاني من طنين الاذن واحد من كل عشرة اشخاص الا انه يتحول الى مرض مستعصي مع 1% من الناس فالطنين يؤدي ايضا الى الإعياء وفي بعض الحالات يسبب ضعف التركيز.

هناك عدة أسباب تؤدي الى طنين الاذن فبعض من هذه الحالات يكون بسبب وراثي.

وأيضا بعض اضطرابات القلب والضغط النفسي والتعرض للأصوات القوية وأيضا محاولة تنظيف الاذن بمعدات غير مخصصة كل هذه الامور قد تؤدي الى طنين الاذن.

هناك بعض النصائح تفيد علاج أو التخفيف من طنين الاذن نذكر منها:

المحافظة على نظافة الاذن والابتعاد عن الاصوات المرتفعة والمحافظة قدر الامكان على الاستقرار النفسي

والابتعاد عن الضغوط كما ان للطعام الصحي دور كبير للمحافظة على سلامة الاذن.

عافاناه الله واياكم من طنين الاذن

المصادر

كتاب : معالم واعلام من حمص

وكالات

Permanent link to this article: https://homsstory.com/%d9%82%d8%b5%d8%a9-%d8%b7%d9%86%d9%8a%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%b0%d9%86/

اترك تعليقاً

لن ينشر بريدك الإلكتروني.