ما كان ذنـبي اذ عشقـت رباهــا

شعر عن حمص

ما كان ذنـبي اذ عشقـت رباهــا
ووددت أنــي لو أروم ثراهــــا

ما كان ذنبي لـو فنيت تشوقـــاً
تبـــاً لشــوقٍ مــا اراد سواهـــا

شوقي حمص ومن تسكًن دارها
أترع كــأس فيه عطر دجــاهـــــا

أحمص يا أم الحجارة لهــفتـــي
لورودك الغناء كـــيف لماهــا…؟

أحمص يا نبض القلوب تحيتــي
لهواك من مجرى الوريد تــلاهــــا

واغرورقت فيك القصائد تٌــنتقى
يــروى على مر العصور شذاهـــا

فيــك البلابل تستبــيح تــغنـــياً
فيـــك السنــونو الصــادحات غنـاها

ودعت في أم الحجارة مهجتــــي
والنـــار في همس الشفـــاه لظـاهـــا

ودعت في أم الحجارة صحبتي
وعزيمتي ودعتها…. وصباهـــا

آه علي فكـــم اذوب تأوهــــــــاً
طـــاب الغـــناء إذا عزفـــت الآهــــا

https://facebook.com/homscitystory

Permanent link to this article: https://homsstory.com/%d9%85%d8%a7-%d9%83%d8%a7%d9%86-%d8%b0%d9%86%d9%80%d8%a8%d9%8a-%d8%a7%d8%b0-%d8%b9%d8%b4%d9%82%d9%80%d8%aa-%d8%b1%d8%a8%d8%a7%d9%87%d9%80%d9%80%d8%a7/

اترك تعليقاً

لن ينشر بريدك الإلكتروني.